Accessibility links

logo-print

دعوة من نينوى إلى الكتل المختلفة لاعتماد الأسلوب السياسي في حل خلافاتها


شدد يحي عبد محجوب القيادي في الحزب الإسلامي العراقي وعضو مجلس محافظة نينوى على ضرورة الاعتماد على الحلول السياسية لإنهاء حالة الخلافات والأزمة التي تعيشها المحافظة.

وقال في حديث مع مراسلة "راديو سوا" في كركوك: "المواطن في نينوى بداء يمل من هذا الوضع المربك الذي تعيشه المحافظة من خلافات وانقسامات يريد أن يصل إلى بر الأمان وقد عانى مدة ست سنوات من الضيم الذي وقع على الشعب في نينوى والآن هو يريد حلا والحل لا يكون بالخلاف بين الكتل السياسية وإنما يكون بالالتقاء وجل المشاكل بالطرق السياسية والسلمية وأنا أدعو كافة الفرقاء السياسيين في المحافظة إلى أن يدعوا خلافاتهم جانبا ويعملوا من اجل مصلحة المواطن في نينوى".

وأوضح محجوب أن الخلل الأمني الذي تعيشه المنطقة يتحمل مسؤوليته الأجهزة الأمنية: "الأجهزة الأمنية هي مسؤولة مسؤولية تامة عن حفظ الأمن في المحافظة وبالتالي أي خلل امني سيحدث في المحافظة سواء سابقا أو لاحقا ستكون مسؤولة مسؤولية مباشرة عنه".

وتسعى أطراف سياسية وبرلمانية لحسم الخلاف القائم بين قائمتي الحدباء ونينوى المتآخية حول السلطة محذرة من تأثيره سلبا على الأوضاع الأمنية في المحافظة.
وكان الحزب الإسلامي العراقي في نينوى قد دعا في وقت سابق إلى تشكيل قوة عسكرية من أبناء المحافظة تتولى مسؤولية حماية الأمن والنظام فيها.

مراسلة "راديو سوا" في كركوك دينا أسعد والتفاصيل:
XS
SM
MD
LG