Accessibility links

عشرة قتلى في اشتباكات بين الحوثيين والإصلاحيين بسبب نزاع على مسجد في اليمن


ذكرت الأنباء الواردة من اليمن أن 10 أشخاص قتلوا في اشتباكات بين مسلحين من جماعة الحوثي وآخرين من حزب التجمع اليمني للإصلاح، إثر نزاع على مسجد في محافظة الجوف شمال شرق العاصمة صنعاء.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن رئيس المكتب التنفيذي للإصلاح عبد الحميد عامر قوله إن جماعة الحوثي قامت باقتحام جامع زين العابدين في مديرية الزهرة وقتلت ثلاثة إصلاحيين بغرض الاستيلاء عليه.

وأضاف أن اشتباكات جرت أثناء قدوم عدد من المواطنين لحضور العزاء فاعترضتهم مجموعة تابعة للحوثي وقتلت اثنين آخرين، مشيرا إلى مقتل ما يقارب خمسة أشخاص من الحوثيين في المواجهات.

وأكد محمد عبد السلام الناطق باسم جماعة الحوثي الشيعية لوكالة الصحافة الفرنسية وقوع الاشتباكات وعبر عن استغرابه الحادث، مؤكدا أن الحركة تقيم علاقات جيدة مع الإصلاح.

وقالت مصادر في السلطة المحلية في المحافظة إن وساطة قادها عضو المكتب السياسي للحزب الاشتراكي والقيادي في اللقاء المشترك محمد عبد الله راكان في المحافظة إلى جانب آخر من مشايخ المحافظة وأعيانها، تمكنت من التوصل إلى وقف إطلاق النار بين المجموعات المسلحة.

محاكمة الحوثيين

في سياق آخر، أعلن مصدر قضائي أن المحكمة الجزائية اليمنية المتخصصة في قضايا الإرهاب أرجأت إلى أجل غير مسمى جلسة كانت مقررة الاثنين للنطق بالحكم على مجموعة من 16 شخصا من الحوثيين شاركوا في حركة تمرد ومتورطين في مواجهات عسكرية مع الجيش.

وأضاف المصدر أن "القاضي محسن علوان لم يكن جاهزا للنطق بالحكم اليوم لكثرة القضايا التي ينظر فيها، ما جعله يقرر إرجاء جلسة النطق بالحكم إلى ما بعد الإجازة القضائية".

وتبدأ العطلة القضائية السبت المقبل وتنتهي مطلع أكتوبر/ تشرين الأول.

ويواجه المتهمون الذين تتراوح أعمارهم بين 20 و35 سنة تهم الاشتراك في عصابة مسلحة تنفيذا لمشروع إجرامي جماعي وإعداد خطط للقيام بأعمال القتل والتفجير والتخريب والإتلاف.

ويحاكم 197 شخصا من أتباع الحوثي أمام محكمة الإرهاب على دفعات.

وقد نظرت المحكمة في 10 مجموعات وأصدرت أحكاما بحق المجموعتين الثالثة والرابعة قضت بإعدام 10 أشخاص وحبس 13 آخرين لمدد تتراوح بين 5 و15 سنة.
XS
SM
MD
LG