Accessibility links

بيريز يخطر سلطانوف أن حركة حماس لا يمكن أن تكون طرفا في أي حوار


التقى المندوب الخاص للرئيس الروسي ديميتري ميدفيديف لشؤون الشرق الأوسط الكسندر سلطانوف في القدس الثلاثاء الرئيس الإسرائيلي شيمون بيريز وبحثا معا الوضع في الشرق الأوسط وتطورات عملية السلام ، حسبما ذكرت وكالة الأنباء الروسية نوفوستي.

وقد تم خلال اللقاء بحث تطورات الأوضاع في المنطقة، وسبل تحريك التسوية السلمية على جميع المسارات، بما في ذلك من خلال عقد مؤتمر موسكو الدولي المكرس للشرق الأوسط.

وذكر سلطانوف أن موسكو تعتزم لعب دور محوري لدفع عملية السلام في المنطقة.
ومن جانبه قال بيريز إنه "لا يجوز بأي حال من الأحوال جعل حركة حماس طرفا في الحوار باعتبارها تنظيما إرهابيا".

وكان سلطانوف قد زار خلال الأيام الأخيرة لبنان وسوريا والأردن وينوي التوجه إلى رام الله الأربعاء للقاء رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس.

وقد التقى سلطانوف في دمشق في الثامن عشر من هذا الشهر رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل.

ووصفت حركة حماس لقاء رئيس مكتبها السياسي بسلطانوف بالإيجابي، مشيرة إلى أن المباحثات تناولت آخر المستجدات الفلسطينية، من بينها المصالحة الفلسطينية - الفلسطينية، والصراع العربي الإسرائيلي.

ويذكر أن روسيا تجري اتصالات مع حركة حماس في إطار الجهود التي تبذلها من أجل تحقيق تسوية سلمية في الشرق الأوسط. وقد التقى وزير الخارجية الروسية سيرغي لافروف في دمشق في الثالث والعشرين من شهر مايو/أيار 2009 رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل، وعددا من قيادي الحركة.

وقد أكد لافروف في حديث للصحفيين في نفس اليوم أنه لمس في أثناء لقائه مع قيادة حركة حماس في دمشق تقييما أكثر واقعية للوضع من جانب حماس، وكذلك المسؤولية التي تشعر بها هذه الحركة تجاه مصير الشعب الفلسطيني كله.

ودعا إلى ضرورة إشراك جميع الفصائل الفلسطينية، بما فيها حركة حماس في العملية السياسية.
XS
SM
MD
LG