Accessibility links

استمرار حظر التجوال في الأنبار تحسبا لإعمال إرهابية


فرضت السلطات الأمنية في محافظة الأنبار ولليوم الثاني على التوالي حظرا للتجوال في ثلاث مدن رئيسة إثر ورود معلومات عن وجود سيارات مفخخة ينوي تنظيم القاعدة تفجيرها في أماكن حيوية في المحافظة.

وكشف العقيد محمد الدليمي من قيادة شرطة الأنبار عن ورود معلومات استخبارية تشير إلى أن تنظيم القاعدة ينوي القيام بأعمال انتحارية في مدن الرمادي والفلوجة وهيت، مضيفا قوله:

"هذه وراءها بعد سياسي من قبل أعداء الشعب العراقي، لأن الأميركان انسحبوا من الساحة، وهناك أجندة تريد أن تثبت أن الأميركان هم سبب الأمن".

وأكد الدليمي إن البحث جار عن متورطين في التفجيرات التي حصلت مؤخرا في الأنبار، مشيرا إلى أن "تنظيم القاعدة والتكفيريين" يتحملون المسؤولية عنها.

المواطنون في محافظة الأنبار أعربوا عن استيائهم من الإجراءات الأمنية المشددة في المحافظة، مؤكدين في لمراسل "راديو سوا" أن الحظر يتسبب في "قطع أرزاقهم".

تجدر الاشارة إلى أن مدن الكرمة والفلوجة والرمادي في محافظة الأنبار شهدت خلال الأيام القليلة الماضية العديد من التفجيرات بسيارات مفخخة وعبوات ناسفة راح ضحيتَها العشرات من عناصر الشرطة والمدنيين.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في الأنبار كنعان الدليمي:
XS
SM
MD
LG