Accessibility links

logo-print

الرئيس أوباما يقول إنه لا مكان في العراق للذين يسعون للتدمير بدل البناء


أعرب الرئيس باراك أوباما الأربعاء عن دعمه للجهود التي تبذلها الحكومة العراقية لدى الأمم المتحدة من أجل إلغاء العقوبات التي فرضت على العراق بعد غزو صدام حسين للكويت في عام 1990.

وقال اوباما للصحافيين وإلى جانبه رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي في البيت الأبيض "لقد التزمنا بقوة للتعاون مع العراق كي لا يبقى خاضعا للعقوبات التي فرضت عليه بموجب الفصل السابع بعد حرب الخليج".

وأضاف "لقد قلت هذا سابقا أن مواصلة تحميل العراق خطايا طاغية مخلوع هو خطأ".

ومن ناحيته، قال المالكي إن "الرئيس أوباما والإدارة الأميركية متفقان معنا على أن العراق لا يمثل أبدا تهديدا للسلام والأمن الدوليين طالما أن هناك ديموقراطية حاليا في العراق وليس ديكتاتورية".
XS
SM
MD
LG