Accessibility links

logo-print

قتلى وجرحى في هجوم على قافلة لإيرانيين عائدين من زيارة مواقع مقدسة في العراق


قالت الشرطة في محافظة ديالى العراقية إن ما لا يقل عن خمسة إيرانيين قتلوا الأربعاء عندما فتح مسلحون النار على قافلة حافلات تقل زوارا إلى مواقع شيعية مقدسة في العراق، حسبما ذكرت وكالة أنباء رويترز.

وقال مسؤول بالشرطة إن الحادث وقع على الطريق المؤدي من الحدود الإيرانية إلى بغداد وجنوب العراق على مسافة 45 كيلومترا شمال شرقي بعقوبة عاصمة محافظة ديالى.

وأوضح أن خمسة زوار من بينهم امرأة قتلوا وأن 35 آخرين أُصيبوا. وذكرت وسائل إعلام إيرانية أن ستة أشخاص قُتلوا وأُصيب 31.

وقال طبيب في مستشفى في خانقين القريبة إن أربعة من القتلى نساء.
وأضاف أن بعض الناجين أبلغوه بأن مسلحين يركبون دراجات نارية قطعوا الطريق على القافلة أثناء عودتها إلى إيران وأوقفوا الحافلة الأخيرة وفتحوا النار عليها.

وتقوم قوات وزارة الداخلية العراقية بحماية مثل هذه القوافل على الطريق السريع حيث قتل 57 شخصا على الأقل معظمهم من الزوار الإيرانيين في هجوم في أبريل/ نيسان داخل مطعم على الطريق توقفت عنده قافلتهم.

وأثار ذلك الهجوم الذي وقع في غمرة موجة تفجيرات على أهداف شيعية في ابريل/ نيسان المخاوف من احتمال عودة العراق إلى أسوأ مراحل العنف الطائفي الذي أودي بحياة عشرات الآلاف منذ الغزو الذي قادته الولايات المتحدة عام 2003.

وفي إيران ذكر موقع هيئة الإذاعة الإيرانية على الانترنت أن المتحدث باسم وزارة الخارجية حسن قشقوي أدان هجوم يوم الأربعاء ووصفه بأنه "عمل إرهابي" وبأنه "يتنافى مع القيم الإلهية والإنسانية".

ونقل الموقع عن قشقوي قوله "نتائج الاحتلال الأميركي لا تزال تتيح للإرهابيين ذريعة لمواصلة أعمالهم الإجرامية."
XS
SM
MD
LG