Accessibility links

وزارة حقوق الإنسان تطالب بالإفراج عن العراقيين الذين تم استلامهم من غوانتنامو


طالبت وزارة حقوق الإنسان الأجهزة القضائية بالنظر في ملفات خمسة عراقيين من معتقلي غوانتنامو تسلمتهم بغداد مؤخرا.

دعا مدير عام رصد الأداء وحماية حقوق الإنسان في وزارة حقوق الإنسان كامل أمين إلى إطلاق سراح المعتقلين العراقيين الذين لم تثبت إدانتهم بمن فيهم المعتقلين الخمسة الذين كانوا في معتقل غوانتانامو وسلموا إلى القوات الأمنية العراقية.

ووصف أمين في حديث لمراسلة "راديو سوا"عملية اعتقال العراقيين الخمس في أفغانستان من القوات المتعددة الجنسيات بغير الشرعية، مطالبا بإطلاق سراحهم في حال عدم ثبوت التهم الموجهة إليهم، خصوصا وانهم يشملون بالعفو الذي منحته الحكومة.

وأشار أمين إلى أن لجنة من الوزارة تفقدت أحوال المعتقلين الخمسة في أحد مراكز التوقيف ببغداد وبينت أن أوضاعهم جيدة واستطاعت بالتعاون مع الجهات المختصة بتأمين الاتصال مع ذويهم، حسب قوله.

من جانبه، أكد عضو لجنة حقوق الإنسان النيابية حنين قدو عزم لجنته مفاتحة الحكومة للنظر في قضاياهم.

ورفضت الأجهزة الرسمية الكشف عن أسماء العراقيين من معتقلي غوانتانامو لحين حسم ملفاتهم من قبل الأجهزة القضائية.

التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في بغداد أمنية الراوي:
XS
SM
MD
LG