Accessibility links

logo-print

نجاح أكثر من 200 عملية جراحية للأطفال حديثي الولادة بالنجف


تشهد محافظة النجف تناقصا ملحوظا في نسب وفيات الأطفال حديثي الولادة وذلك نتيجة نجاح الكوادر الطبية في مستشفى الزهراء التعليمي للأطفال في إجراء المئات من العمليات الجراحية لأطفال مصابين بأمراض مستعصية وذلك خلال الأشهر الستة الماضية.

وخلال حديثه لـ"راديو سوا" أكد الدكتور رائد محمد رضا عمران مدير مستشفى الزهراء التعليمي أن المستشفى تمكنت من تأسيس وحدة متطورة لإجراء العمليات الجراحية للأطفال وذلك للمرة الأولى في محافظات الوسط والجنوب، موضحا بقوله:

"وتم إجراء العديد من هذه العمليات التي كانت إما أن ترسل إلى المحافظات الأخرى التي يتوفر بها جراحة الأطفال وهي قليلة جدا أو ترسل إلى العاصمة بغداد، وغالبا ما تكون عمليات صعبة ومعقدة ونادرة تنتهي بوفاة الأطفال أو إرسالهم إلى خارج القطر وهي تمثل معاناة كبيرة للأطفال المصابين بالتشوهات الخلقية أو حالات جراحية معقدة فبعد افتتاح هذه الوحدة وتجهيزها بالكامل بصالة جراحة متكاملة وبردهة وعدد كافي من الأسرة تم المباشرة بإجراء العمليات بالاعتماد على كادر المستشفى دون الاستعانة بكوادر خارجية".

وأوضح عمران أن الكادر الجراحي تمكن من إجراء عمليات لحالات مرضية نادرة ومعقدة:

"والآن وصلت أعداد العمليات إلى أكثر من 200 عملية وهناك أعداد من العمليات النادرة جدا والمعقدة والتي تمت بنجاح تام".

من جانبه، أشار الدكتور حيدر العوادي أخصائي جراحة الأطفال إلى أن المستشفى بصدد إرسال كوادر طبية إلى دول متقدمة في المجال الطبي للتدريب على إجراء العمليات الجراحية للأطفال:

"أكثر الحالات المرضية التي نستقبلها هي لأطفال مرضى يعانون من تشوهات خلقية في الجهاز الهضمي وجدار المعدة واغلبهم أعمارهم اقل من ستة أشهر ولدينا مشاريع تطويرية وهي جلب أجهزة جديدة وإرسال كوادر طبية وتمريضية للتدريب لزيادة خبرتهم في التعامل مع المرضى".

وأشار العوادي إلى أن وحدة جراحة الأطفال تستقبل حالات مرضية من عدد من المحافظات المجاورة للنجف.

مراسل "راديو سوا" في النجف محمد جاسم والمزيد من التفاصيل:
XS
SM
MD
LG