Accessibility links

مقتل جنديين بريطانيين في جنوب أفغانستان وبراون يواسي أسر الذين قتلوا في المعارك


أفادت الأنباء الواردة من إقليم هلمند بأفغانستان أن جنديين بريطانيين قتلا الاثنين في جنوب أفغانستان، مما يزيد عدد القتلى منهم غالى 22 في الشهر الحالي وحده.

وقد أعرب رئيس الوزراء البريطاني غوردون براون عن مواساته لأسر المفقودين ممن ضحوا بأرواحهم في المعارك وأشاد بالهجوم الذي تقوم به القوات البريطانية حاليا في ذلك الإقليم.

وفي مواجهة تشكيك الشعب البريطاني في جدوى الحرب في أفغانستان ومشاركة بريطانيا فيها، كرر براون القول إن المعركة الدائرة هناك ضرورية لضمان أمن بريطانيا.

السيطرة وضمان الأمن

إلا أن بول كورنيش خبير الأمن الدولي في لندن يقول إنه من المبكر الجزم بنجاح العمليات البريطانية في هلمند، فضمان الأمن في منطقة ما يختلف عن إحكام السيطرة عليها، كما قال:

" لقد بذلوا جهودا شاقة طوال الشهر الماضي لبدء تعزيز سيطرتهم على المنطقة التي استولوا عليها، وقد انتهى ذلك الآن. وكانت الجهود تنصب على طرد طالبان من منطقة معينة ، لكن التحدي الآن هو كيفية الحفاظ على السيطرة على تلك المناطق، وهذا هو الهدف من كل تلك العمليات."

XS
SM
MD
LG