Accessibility links

logo-print

قائمة كردية تطالب بالتحقيق في مقتل أحد أنصارها


بعد إعلان النتائج الأولية غير الرسمية للانتخابات خرج ليلة الأحد الآلاف من أنصار القائمة الكردستانية للاحتفال في شوارع مدينتي أربيل ودهوك، وتجمع بعضهم بالقرب من مقر المكتب السياسي للاتحاد الإسلامي.

وقال الاتحاد الإسلامي أن أنصار القائمة الكردستانية هاجموا مقر الحزب وأطلقوا عيارات نارية تسببت في مقتل شخص وجرح 11 آخرين.

وفي تصريح خاص لمراسل "راديو سوا"، أدان عضو المكتب السياسي للاتحاد أبو بكر كارواني، ما جرى، وأكد إصدار بيان بهذا الشأن، متهمين أنصار القائمة الكردستانية بالمشاركة في مشاغبات ليلة الأحد في مدينة أربيل.

وأضاف كارواني أن الاتحاد الإسلامي طالب حكومة الإقليم بالتحقيق في الحادث وتقديم المحرضين للعدالة، مجددا اتهامه لحزبي الاتحاد الوطني الكرستاني والديمقراطي الكردستاني بتزوير الإنتخابات وخاصة في أربيل.
XS
SM
MD
LG