Accessibility links

إير فرانس تغير قريبا أجهزة قياس السرعة في طائراتها


أعلنت شركة إير فرانس اليوم الجمعة أنها ستستبدل اثنين على الأقل من أصل ثلاثة أجهزة قياس السرعة من صنع Thales بأخرى من Goodrich على طائرات A330 وA340، كما أوصت بذلك إيرباص وكما ستفرضه الوكالة الأوروبية لسلامة الطيران.

ويشتبه في أن هذه الأجهزة المستخدمة لقياس السرعة لعبت دورا في تحطم طائرة إيرباص في الرحلة AF-447 بين ريو دي جانيرو وباريس في الأول من يونيو/حزيران الماضي مما أسفر عن مقتل 228 شخصا.

وأوضحت إير فرانس في بيان أنها تلقت توصية إيرباص حول استبدال اثنين من أجهزة Thales بأخرى من Goodrich لطائرات الرحلات الطويلة من طرازي A330 وA340.

وتابعت الشركة أن التعليمات التقنية التي تتيح عملية الاستبدال ستتوفر خلال الأسبوع المقبل. وستعمد إير فرانس عندها إلى التعديلات في سربها من طائرات A330 وA340.

وأعلنت إيرباص اليوم الجمعة أنها أوصت الشركات باستبدال اثنين على الأقل من جهازي Thales من أصل ثلاثة بأخرى من صنع الشركة الأميركية Goodrich على طائرات A330 وA340 على سبيل الاحتياط.

وبعد هذه التوصية، أعلنت الوكالة الأوروبية لسلامة الطيران اليوم الجمعة أنها ستأمر بتجهيز كل طائرات A330 وA340 باثنين على الأقل من أجهزة قياس السرعة من صنع Goodrich، على أن يكون الجهاز الثالث إما مشابها لهما أو من ماركة Thales، ولكن من نوع BA، وهو أحدث من AA.

ومن المفترض أن يتم استبدال كل أجهزة قياس السرعة القديمة (نوع AA) للمصنع الفرنسي Thales.

ويبدو أن طائرة الرحلة AF-447 كانت مزودة بأجهزة من الطراز القديم مما أعطى قراءات خاطئة.

وسارعت شركة إير فرانس بعد الحادث إلى استبدال أجهزة قياس السرعة على طائرات A330 وA340 المجهزة كلها حاليا بأجهزة Thales من الجيل الجديد.
XS
SM
MD
LG