Accessibility links

جبهة التوافق تنتقد السياسة الخارجية للحكومة


انتقدت جبهة التوافق السياسة الخارجية للحكومة العراقية، لإخفاقها في حسم الملفات العالقة مع دول الجوار.

وقال عضو الجبهة النائب عبد الكريم السامرائي لـ"راديو سوا": "في كثير من المواقف نعتقد بأن هناك ضعفا في سياسة العراق الخارجية، وعلى سبيل المثال الخروج من الفصل السابع، وكذلك ضعف الإرادة العراقية أمام مطالبات دول الجوار بالأراضي والمياه والموانئ".

وأعرب السامرائي عن اعتقاده بإمكانية استعادة العراق حضوره الدولي باعتماد مشروع المصالحة الوطنية، على حد قوله : "أمامنا شوط طويل لاستعادة العراق هيبته الدولية وعلاقاته مع دول الجوار، وفي تقديري أن الأمر، يرتبط بالمصالحة الوطنية، الذي ينبغي أن تتبناه القوى السياسية كمشروع وطني وليس حكوميا".

بالمقابل أكد عضو لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب النائب عن الائتلاف جابر حبيب جابر رفض العراق الخضوع لمساومات إقليمية: "العراق أصبح الآن قوة فاعلة، يؤثر ويتأثر بعلاقاته مع دول الجوار، وأن لا يكون ورقة في المساومات الإقليمية مع دول الجوار".

إلى ذلك طالبت أوساط سياسية الحكومة العراقية بالضغط على دول الجوار للحصول على حصة العراق المائية وترسيم حدوده، والحد من التدخل في الشأن العراقي.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG