Accessibility links

كلينتون يغادر بيونغ يانغ برفقة الصحافيتين الاميركيتين


قالت وكالة الصحافة الفرنسية إن الرئيس الأسبق بل كلينتون غادر بيونغ يانغ مصطحبا الصحافيتين الأميركيتين بعد أن قرر زعيم البلاد كيم جونغ إيل العفو عن الصحافيتين الأميركيتين المعتقلتين في بلاده وأمر بإطلاق سراحهما، وذلك بعد ما وصفته بـ "اعتذارات" قدمها الرئيس الأميركي الأسبق بيل كلينتون نيابة عنهما.

وكان كلينتون قد اجتمع في وقت سابق مع الزعيم الكوري الشمالي خلال اليوم الأول من مهمته المفاجئة في بيونغ يانغ للتفاوض من أجل إطلاق سراح الصحافيتين الأميركيتين لورا لينغ ويونا لي، كما أجرى محادثات مع المسؤولين الكوريين الشماليين تناولت نطاقا واسعا من القضايا.

وقالت محطة ABC الاميركية ان كلينتون تمكن من لقاء الصحافيتين.


وقالت وكالة الأنباء الكورية المركزية الرسمية إن كلينتون أبلغ الزعيم جونغ إيل رسالة شفوية من الرئيس باراك أوباما. وقد أعرب كيم عن شكره وبدأ في تبادل وجهات النظر مع كلينتون حول قضايا ذات الإهتمام المشترك.

إلا أن المتحدث باسم البيت الأبيض روبرت غيبس نفى أن يكون كلينتون قد توجه إلى كوريا الشمالية حاملا رسالة من الرئيس أوباما وصرح للصحافيين بأن ذلك ليس صحيحا.

وكانت يونغ يانغ قد حكمت على الصحافيتين بالسجن لمدة 12 عاما مع الاشغال الشاقة بعد ان اتهمتهما بالتجسس.

XS
SM
MD
LG