Accessibility links

مستشار أوباما لمكافحة الإرهاب يعرب عن تفاؤله لتطور حزب الله


أعرب جون برينان، مستشار الرئيس باراك أوباما لمكافحة الإرهاب الخميس عن تفاؤله لتطور حزب الله، معتبرا أن عددا كبيرا من أعضاء الحزب الشيعي يبتعدون عن اللجوء إلى العنف.

وقال برينان في مداخلة له أمام مركز الدراسات الإستراتيجية والدولية في واشنطن إن "حزب الله بدأ نشاطه كمنظمة إرهابية بحتة في الثمانينات وتطور بعد ذلك".

وأضاف "له نواب حاليا ووزراء ومحامون وأطباء" مع إشارته إلى أن الحزب يحافظ على "نواة إرهابية".

وأوضح برينان في أثناء عرضه إستراتيجية إدارة الرئيس باراك أوباما لمكافحة الإرهاب قائلا "لكن يمكن أن نأمل بأن تعتبر هذه العناصر في الطائفة الشيعية اللبنانية وفي حزب الله بأن هذه النواة الإرهابية تتعارض مع تطلعاتها".

وقال أيضا "أنا بصراحة مسرور لرؤية العديد من الأشخاص يتخلون عن العنف الإرهابي ويحاولون دفع العملية السياسية باتجاه شرعي".

هذا وما زال حزب الله مدرج على لائحة المنظمات الإرهابية وتستبعد واشنطن أي حوار معه طالما لم يتخل عن الإرهاب.

وأكد برينان أن واشنطن "مستعدة لبدء حوار مع المنظمات أو المجموعات التي تريد تقديم حلول سلمية للمشاكل القائمة".

وأضاف أن "هذه العناصر في لبنان أكانت جزءا من حزب الله أم لا تعرف أن الولايات المتحدة تجهد للعب دور الوسيط من أجل دعم المؤسسات اللبنانية" مضيفا أن "أولئك الذين يبتعدون عن الإرهاب سيحصلون على دعم الولايات المتحدة".

كما تطرق برينان في نفس السياق إلى حركة حماس الإسلامية الفلسطينية المدرجة أيضا على اللائحة الأميركية للمنظمات الإرهابية.

وقال إن الفلسطينيين الذين يحاولون فعلا اعتماد طريق نحو السلام سيكونون شركاء للولايات المتحدة.
XS
SM
MD
LG