Accessibility links

logo-print
1 عاجل
  • ترامب ينتقد عبر تويتر السياستين العسكرية والنقدية للصين

الدول الغنية تشهد ارتفاعا في عدد المواليد


كشفت دراسة أجريت مؤخرا عن أن النظرية البديهية بأنه كلما زاد غنى الدول كلما انخفض معدل المواليد فيها تنعكس بمجرد عبور حد أقصى للتنمية.

وقامت مجموعة من الباحثين في جامعة بنسلفانيا بفلاديلفيا يقودهم ميكو ميرسكيل بتحليل بيانات حصل عليها مؤخرا من دول العالم للاطلاع على أي اتجاه جديد بدأ في الظهور.
وكشفت الدراسة عن حدوث تغير أساسي في العلاقة العكسية بين الخصوبة و التنمية.


وأشارت الدراسة إلى أن أكثر من 24 دولة غنية عبرت الحد الأقصى للتنمية منها استراليا والولايات المتحدة الأميركية بالإضافة إلى فرنسا والسويد وبريطانيا بدأت تنعم بزيادة متواضعة في عدد المواليد مما يكسر ظاهرة انخفاض نسبة الخصوبة التي استمرت لعقود فيها.

وأكد الباحثون في الدراسة أنه إذا استمر ذلك الاتجاه مع ارتقاء دول أخرى السلم الاجتماعي والاقتصادي فسيكون له نتائج ايجابية على المجتمعات التي بدأت تشيخ.

وتشير إحصاءات مكتب التعداد الأميركي الشهر الماضي إلى أن عدد الأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 65 عاما على كوكب الأرض سيتضاعف من 500 مليون إلى 1.3 مليون حتى عام 2040.

وقال الباحثون إن نتائج دراستهم التي نشرتها مجلة "الطبيعة" العلمية البريطانية لها أثر كبير على الجدل القائم حاليا حول مستقبل سكان العالم مشيرين إلى أنها تعطي نظرة مختلفة للقرن الـ 21.

ورجحت الدراسة أن المشاكل الناجمة عن انخفاض عدد المواليد وزيادة تكاليف الرعاية الصحية لكبار السن مصحوبة بانخفاض عدد العاملين هي الثمن الذي لا مفر من دفعه لارتفاع المداخيل وزيادة الأعمار في الدول الغنية.

وانخفض متوسط الخصوبة في الدول الغنية عن 2.1 طفل لكل امرأة وهو الحد الذي ينبغي البقاء عليه للحفاظ على نمو سكاني ثابت.

وإذا لم يتغير معدل المواليد في دول مثل جنوب كوريا واليابان بالإضافة إلى ايطاليا واسبانيا -وفي غياب الهجرة الخارجية- فان عدد السكان سينخفض إلى النصف خلال 40 إلى 45 عاما.
XS
SM
MD
LG