Accessibility links

logo-print

أهالي بغداد يرحبون بقرار رفع الحواجز الكونكريتية


أعرب عدد من سكان بغداد عن ارتياحهم لقرار الحكومة القاضي برفع الحواجز الكونكريتية من شوارع العاصمة وفتحها أمام العجلات والمواطنين بعد أن استمر غلقها لسنوات من قبل القوات الأميركية والعراقية.

ورحب أحد المواطنين في حديث لمراسل"راديو سوا" بخطوة الحكومة التي ستخفف من الازدحامات في الشوارع التي باتت تشبه ساحة الحرب، على حد وصفه، في حين وصف مواطن آخر الحواجز بالنقمة.

وأشار آخر إلى الآثار السلبية التي خلفتها الحواجز ومنها كثرة الحوادث المرورية خصوصا ليلا، وطالب أحد المواطنين الحكومة بالإبقاء على الحواجز في المناطق الساخنة التي تكون معقلا للعصابات.

ووفقا لخبراء عسكرين فإن الحواجز الكونكريتية كانت عاملا مهما في منع الجماعات المسلحة من استهداف المؤسسات الحكومية والأهلية، فضلا عن الأسواق العامة في مدينة بغداد والمدن الخرى، لافتين إلى أن ازالتها قد يظهر تنامي حالة الاستقرار الأمني إلا أنه في واقع الحال ما تزال هناك بعض المخاوف من عودة التفجيرات إلى الشارع العراقي ما يستدعي من القيادات الأمنية وضع استراتيجية جديدة تمنع دخول المفخخات إلى العاصمة بغداد ومدن العراق الأخرى.

مراسل "راديو سوا" في بغداد صلاح النصراوي ومزيد من التفاصيل:
XS
SM
MD
LG