Accessibility links

مطالبة من نينوى بالالتفات إلى مصالح المواطنين ونبذ الخلافات السياسية


طالب علي الطائي المدير الإداري لرئاسة مجلس شيوخ ووجهاء نينوى القوى السياسية في المحافظة بالإلتفات إلى مصالح المواطنين، محذرا من تداعيات استمرار الخلافات القائمة بينها على مجمل الأوضاع في البلد.

وقال الطائي في تصريح لمراسلة "راديو سوا": "ندعو السياسيين إلى العمل على تحقيق مصالح الشعب العراقي وتناسي كل الخلافات التي بينهم ومحاولة التخفيف من معاناة أهالي الموصل".

وأوضح الطائي أن انشغال المسؤولين بتحقيق مكاسب شخصية يمنعهم من الإلتفات الى هموم المواطن، قائلا: "جميع الخلافات القائمة مبنية على أساس مصالح شخصية والحفاظ على الكراسي ولا أحد من المسؤولين يلتفت إلى ما يعانيه الشعب العراقي".

وأرجع الطائي سبب التدهور الأمني الذي شهدته البلاد مؤخرا إلى تلك الخلافات، مؤكدا أنها لا تؤثر فقط على الموصل وإنما يمتد تأثيرها ليشمل العراق كله خاصة الخلافات الطائفية والشخصية، على حد قوله.

وتعرضت محافظة نينوى مؤخرا لعدة هجمات كان آخرها الهجوم الانتحاري الذي استهدف حسينية جليو خان السفلى في منطقة الرشيدية شمالي الموصل ذات الغالبية التركمانية الشيعية، والذي أكد اثيل النجيفي محافظ نينوى في تصريحات صحفية أن حصيلته ارتفعت إلى 37 قتيلا و 276 جريحا.

التفاصيل في تقرير دينا أسعد مراسلة "راديو سوا" في كركوك:
XS
SM
MD
LG