Accessibility links

logo-print

العثور على مسقط رأس الإمبراطور الروماني الذي أنشأ الكولوسيوم


عثرت فرق البحث الايطالية والبريطانية يوم السبت الماضي على آثار قصر مترامي الإطراف يتجاوز عمره الـ 2000 عاما يعتقد انه كان مسقط رأس الإمبراطور الروماني تايتس فيسباسين.

وقال علماء الآثار إن القصر، الذي تبلغ مساحته 14 ألف متر مربع، عثر عليه وسط قرية أثرية تدعى فالاكرين، وهي القرية ذاتها التي يرجع إليها فيسباسين.

ويعود إلى فيسباسين الفضل في بناء المدرجات الرومانية العملاقة وسط العاصمة روما المعروفة بـ "الكولوسيوم."

وعثر خلال عملية البحث، التي استمرت أربع سنوات، على معالم أثرية أخرى من ضمنها مقبرة تعود للحقبة ذاتها.

جدير بالذكر أن فيسباسين ولد عام تسعة ميلادية وتسلم مقاليد الإمبراطورية الرومانية عام 69 قبل وفاته عام 79.
XS
SM
MD
LG