Accessibility links

أنباء عن خلافات حادة في صفوف حركة طالبان على خلافة زعيمها بيت الله محسود


أشارت السلطات الباكستانية إلى وقوع خلافات داخلية حادة في صفوف حركة طالبان على خلافة زعيمها بيت الله محسود الذي رجحت الولايات المتحدة مقتله الأربعاء الماضي في غارة جوية أميركية.

وأعلن وزير الداخلية الباكستاني عبد الرحمن مالك أن أجهزته تعمل على التثبت من معلومات تفيد بوقوع معارك عنيفة بين القائدين حكيم الله محسود أحد مساعدي بيت الله محسود وأبرز المتحدثين باسمه، وولي الرحمن أحد قادة طالبان الباكستانية في جنوب وزيرستان معقل طالبان.

وكان الجنرال آثار عباس المتحدث باسم الجيش قد قال في لقاء مع "راديو سوا" إن السلطات لم تحصل بعد على الدليل القاطع الذي يؤكد مقتل بيت الله محسود خلال قصف طائراتٍ أميركية بدون طيار مكان تواجده.

لكنه أضاف "من المؤكد أنه قتل خلال القصف الذي شنته تلك الطائرات على مجمع سكني بعدما حصلت على معلومات تفيد بوجوده، وهناك مؤشرات مؤكدة حول مصرعه وأخرى متضاربة شككت في وجوده في المجمع ساعة القصف."

كذلك، أكد جيمس جونز مستشار الأمن القومي للرئيس باراك أوباما اليوم الأحد أن الولايات المتحدة تعتبر أن زعيم طالبان الباكستانية بيت الله محسود قتل، مشددا على أن هذا الأمر سيؤدي إلى مواجهات في صفوف المتمردين.
ويعد بيت الله محسود العدو الأول للحكومة الباكستانية.


وقد نسبت إليه العديد من العمليات التي أسفرت خلال العامين الماضيين عن مقتل مئات الأشخاص، بينهم رئيسة الوزراء السابقة بنازير بوتو.
XS
SM
MD
LG