Accessibility links

غارة جوية إسرائيلية على أحد أنفاق التهريب جنوبي غزة دون أنباء عن وقوع إصابات


شن الطيران الإسرائيلي في ساعة مبكرة من صباح اليوم الاثنين غارة جوية استهدفت منطقة الأنفاق الواقعة على الحدود بين مصر وقطاع غزة، على ما أفاد مسؤولون في الأجهزة الأمنية الفلسطينية.

وأكدت متحدثة عسكرية إسرائيلية أن الغارة التي تعد الأولى منذ 14 يونيو/حزيران الماضي استهدفت نفقا للتهريب.

وتنتشر الأنفاق على الشريط الحدودي بين شطري مدينة رفح الفلسطينية والمصرية وتستخدم لتهريب الأسلحة والبضائع والمواد الغذائية والوقود إلى قطاع غزة الخاضع لحصار إسرائيلي منذ أن سيطرت عليه حركة حماس في شهر يونيو/حزيران عام 2007.

وقال مصدر إسرائيلي إن الغارة نفذت ردا على إطلاق صاروخ وقذائف هاون أمس الأحد على إسرائيل لم تسفر عن وقوع إصابات.

وحذر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو عدة مرات خلال الأسابيع الأخيرة من أن الجيش الإسرائيلي "سيرد على إطلاق كل صاروخ أو قذيفة هاون" من قطاع غزة.

وتسيطر حركة المقاومة الإسلامية (حماس) على قطاع غزة منذ شهر يونيو/حزيران عام 2007 حين طردت منه القوات التابعة لحركة فتح بزعامة رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس.

وشن الجيش الإسرائيلي هجوما واسع النطاق على قطاع غزة بين 27 ديسمبر/كانون الأول و18 يناير/كانون الثاني الماضيين استهدف، بحسب الجيش الإسرائيلي، وقف عمليات إطلاق الصواريخ على إسرائيل.

وأوقع الهجوم أكثر من 1400 قتيل فلسطيني معظمهم من المدنيين وخمسة آلاف جريح وألحق دمارا هائلا بمناطق كبيرة من القطاع المكتظ بالسكان.

وتعرضت إسرائيل لما يزيد على 200 صاروخ وقذيفة هاون، بحسب إحصاءات الجيش الإسرائيلي، من قطاع غزة منذ نهاية الهجوم الإسرائيلي.

XS
SM
MD
LG