Accessibility links

logo-print

مدون جورجي يتهم روسيا بالتشويش على تويتر


اتهم المدون الجورجي الملقب "سوخومي" السبت روسيا بالوقوف وراء الهجوم المعلوماتي الذي شل الخميس موقع المدونات القصيرة تويتر وأخل بنشاط موقعي فيسبوك ولايفدجورنال.

وأعلنت شركة "اف-سيكيور" المتخصصة في امن الانترنت الجمعة أن الهجوم هدف إلى إسكات مدون مناصر لجورجيا.
وصرح المدون المعني أنه يعتقد أن روسيا وراء ذاك الهجوم من أجل إسكات انتقاداته لدور روسيا في أثناء النزاع مع جورجيا في أغسطس /آب .2008

وقال المدون الذي يبلغ الـ34 عاما من العاصمة الجورجية تبيليسي إن هجوما على هذا المستوى يتطلب مبالغ طائلة.
لذلك يعتقد أن هيئات روسية تقف خلفه.
وأضاف أن اسمه الحقيقي هو جيورجي وأنه يعمل أستاذا للاقتصاد في جامعة تبيليسي.
وأضاف أنه لا يعلم لم تم استهدافه، مشيرا إلى أن هذا الهجوم إثبات على أنه أصاب نقاطا حساسة.

وأضاف أنه كتب في مدونته عن الاستعدادات الروسية أبان الحرب التي بدأت في السابع من أغسطس /آب من العام المنصرم وكيف بدأت.
واختار جيورجي لقب "سوخومي "تيمنا بعاصمة جمهورية أبخازيا الانفصالية الجورجية، حيث أكد انه فر منها في مطلع التسعينات.

وأفاد ميكو هيبونن الباحث لدى "اف-سيكيور" بأن هجمات منع الحصول على الخدمة "Denial of Service" التي تقضي بشل موقع عبر إغراق اتصالاته برسائل من كمبيوترات ملوثة ببرمجيات خبيثة، استهدفت مدونا يعرف باسم "سوخومي" يتحدث علنا عن مناصرته جورجيا.

وأعرب هيبونن عن رأيه أن أكبر الاحتمالات هي أن المجرمين المعلوماتيين المسؤولين عن الهجوم من القوميين الروس الذين أرادوا إسكات خصم بارز جدا.
وأقر بيز ستون احد مؤسسي تويتر بالطابع الجغرافي السياسي للهجمات التي تلقاها موقعه، وذلك في رسالة الكترونية.
كما استهدف الهجوم صفحات "سوخومي" على موقعي فيسبوك ولايفدجورنال الاجتماعيين، ما اخل بعملها.
XS
SM
MD
LG