Accessibility links

logo-print

الرئيس اليمني يتهم المتمردين بعدم الالتزام بخيار السلام واتفاق هدنة لوقف الاقتتال شمال البلاد


اتهم الرئيس علي عبدالله صالح الاثنين المتمردين الحوثيين الشيعة بارتكاب اعتداءات واختراقات في وقت يشهد فيه شمال البلاد تصاعدا لأعمال العنف بعد هدوء نسبي.

وإذ أشار صالح إلى من قال إنهم عناصر التخريب والتمرد في صعدة، أعرب في تصريحات نقلتها وسائل الإعلام الرسمية عن أسفه لعدم الالتزام بعملية السلام واستمرار الاختراقات والاعتداءات المتكررة على المواطنين ونهب ممتلكاتهم وقتلهم وهدم المنازل وقطع الطرق العامة والاعتداء على النقاط الأمنية وأفراد القوات المسلحة والأمن وكذلك الاعتداء على المساجد والمدارس والمراكز الحكومية.

وحمـّل صالح الذي كان يرأس اجتماعا لمسؤولين أمنيين كبار، المتمردين كامل المسؤولية عما يحدث من تداعيات معتبرا أن استمرار عناصر التمرد بارتكاب هذه الانتهاكات يثبت إصرارها على عدم التزامها بخيار السلام الذي أعلنته الدولة قبل عام.

اتفاق هدنة لوقف الاقتتال في الشمال
XS
SM
MD
LG