Accessibility links

logo-print

الفريق العماني يستضيف نظيره السعودي في مباراة دولية ودية


يحتضن إستاد السعادة بمحافظة ظفار العمانية اليوم أول مواجهة رسمية، قبل افتتاحه رسميا في شهر نوفمبر/تشرين الثاني القادم ضمن احتفالات السلطنة بالعيد الوطني، حيث يلتقي المنتخب العماني مع نظيره السعودي في مباراة دولية ودية.

ويندرج اللقاء ضمن المباريات الودية التي يخوضها المنتخب العماني استعدادا لمباراته المرتقبة مع استراليا في أكتوبر/تشرين الأول ونوفمبر/تشرين الثاني القادمين ضمن تصفيات كاس آسيا، بينما يستعد المنتخب السعودي لمباراتي الملحق الأسيوي المؤهل إلى كاس العالم والتي ستجمعه بالمنتخب البحريني.

ووضع المدربان الفرنسي كلود لوروا (عمان) والبرتغالي جوزيه بيسيرو (السعودية) في اعتبارهما أهمية المباراة من الناحية الفنية والاستفادة القصوى منها خاصة وأن عناصر المنتخبين مكتملة ولن يكون هناك أعذار أمامهما من أجل تقديم مستوى فني يليق بكونهما أفضل منتخبين في المنطقة.
وتعتبر المباراة إعادة لنهائي خليجي 19 الذي حصدت عمان لقبه.

ويأمل المنتخب العماني الذي لم يمض على تجمعه سوى أياما قليلة في صلالة، من أجل تقديم عرض فني جيد خاصة وأن عناصره مكتملة ولن يكون هناك تغيير في الطريقة والأسلوب الذي يعتمد عليه لوروا الذي استعان بجميع المحترفين. من جهته، يتطلع المنتخب السعودي إلى الاستفادة من هذه التجربة التي يعتبرها بمثابة بروفة قبل مواجهة المنتخب البحريني.
XS
SM
MD
LG