Accessibility links

الأمم المتحدة: رسالة بان كي مون لأحمدي نجاد لا تعد تهنئة بإعادة انتخابه


أكدت المتحدثة باسم الأمم المتحدة ماري أوكابي أن أمين عام الأمم المتحدة بان كي مون لم يهنئ الرئيس الإيراني محمود أحمدي نجاد بإعادة انتخابه لولاية ثانية، نافية بذلك تصريحا كانت قد أدلت به قبل يومين.

وكانت أوكابي قد ردت على سؤال الثلاثاء حول ما إذا كان أمين عام الأمم المتحدة قد بعث برسالة تهنئة لأحمدي نجاد قائلة نعم. إلا أنها أكدت للصحافيين الأربعاء أنه لا يمكن بأي حال تفسير ذلك على أنه تهنئة لأحمدي نجاد. وأضافت أوكابي: "ليس دقيقا الإشارة إلى ذلك على أنه رسالة تهنئة."

وعادة ما يهنئ أمين عام الأمم المتحدة بشكل روتيني الرؤساء بعد انتخابهم. غير أن أوكابي أكدت أن رسالة بان كي مون تستغل مناسبة التنصيب للتعبير عن الأمل أن تستمر إيران والأمم المتحدة في التعاون عن كثب في علاج القضايا الإقليمية والعالمية.

وقد أعيد انتخاب أحمدي نجاد وفق ما جاء في نتائج انتخابات 12 يونيو/ حزيران في إيران، مما أدى إلى أزمة داخلية فجرت موجة من التظاهرات وأدت إلى مقتل ما لا يقل عن 26 شخصا.

ورفض زعماء غربيون تهنئة الرئيس الإيراني على تنصيبه الأسبوع الماضي ولكن فعل ذلك نظراؤهم في اليابان وتركيا.

وبين الذين امتنعوا عن التهنئة الرئيس باراك أوباما ورئيس الوزراء البريطاني غوردون براون والرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي والمستشارة الألمانية انغيلا ميركل.

ومن المتوقع أن يتوجه أحمدي نجاد إلى نيويورك الشهر القادم لحضور الاجتماعات السنوية للجمعية العامة للأمم المتحدة.

XS
SM
MD
LG