Accessibility links

الجيش الإسرائيلي: التقرير حول قتل فلسطينيين مستسلمين أثناء الحرب في غزة لا يمكن الاعتماد عليه


رد الجيش الإسرائيلي اليوم الخميس في بيان على تقرير منظمة هيومن رايتس واتش الحقوقية الذي قال بأن جنودا إسرائيليين قتلوا 11 مدنيا فلسطينيا بينهم أربعة أطفال بالرغم من تلويحهم بأعلام بيضاء أثناء الحرب في غزة في مطلع هذا العام، واصفا هذه المعلومات بأنها تستند على مصادر لا يمكن الاعتماد عليها.

وأضاف البيان الذي نشرته صحيفة جيروسليم بوست اليوم الخميس أن المنظمة لم تكترث بتسليم نسخة من التقرير إلى الجيش الإسرائيلي للتحقق منه قبل نشره في وسائل الإعلام.

وشدد البيان على أن الجيش الإسرائيلي فعل كل ما بوسعه لتحذير المدنيين من خلال توزيع أكثر من مليوني إعلان مكتوب إلى جانب الاتصال هاتفيا بأكثر من 300 ألف من السكان في القطاع لتحذيرهم بالابتعاد عن مناطق العمليات العسكرية.

وفي سياق متصل، نقلت الصحيفة عن جيرالد شتاينبورغ مدير إدارة مراقبة المنظمات غير الحكومية قوله إن منظمة هيومن رايتس ووتش تعاني من خلل كبير في منهجيتها مشيرا أن المنظمة لم يكن لديها عناصر في غزة أثناء الحرب لذا فإن مزاعمها بنيت على تكهنات.

وكانت المنظمة قد طالبت الجيش الإسرائيلي بإجراء تحقيق شامل ومتوازن في الواقعة لمواجهة ثقافة الإفلات من العقاب المتفشية بين الجنود الإسرائيليين، على حد قول المنظمة في تقرير أصدرته اليوم الخميس ويقع في 63 صفحة.

وأوضحت المنظمة أن الضحايا كانوا يلوحون بملابس بيضاء في مكان خال من المقاتلين الفلسطينيين، مشيرة إلى أن شن هجوم بصورة متعمدة على مدنيين يعد جريمة حرب.
XS
SM
MD
LG