Accessibility links

logo-print

تحذير من تداعيات الهجمات الأخيرة على الأمن بكركوك


أكد مازن عبد الجبارجواد مسؤول حركة الوفاق الوطني العراقي في كركوك والناطق الرسمي باسم قائمة كركوك الوطنية، وجود دوافع خطيرة وراء الهجمات التي تشهدها بغداد والموصل بشكل شبه يومي.


وقال جواد في حديث مع مراسلة "راديو سوا" إن الهجمات تستهدف محافظات معينة تتميز بتنوعها العرقي والديني وهذا مؤشر على خطورة الهدف من ورائها والتي قد يكون لها عواقب وخيمة على المدى البعيد.

وحمل جواد الحكومة والسلطات الأمنية مسؤولية تراجع الوضع الأمني خاصة في شمال البلاد لعدم اتخاذ أية إجراءات وقائية، مستغربا من عدم قيام أي مسؤول بزيارة المناطق التي شهدت هجمات دامية، والإكتفاء بإطلاق تصريحات الإدانة والاستنكار ونشر نقاط التفتيش.

وأوضح جواد أن التحديات التي تواجه البلاد في المرحلة الحالية تتطلب توظيف الجهود لمواجهتها عن طريق حل الملفات السياسية العالقة التي تؤثر كثيرا على باقي الملفات وعلى الأخص الأمنية منها.

التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" في كركوك دينا أسعد:
XS
SM
MD
LG