Accessibility links

تل أبيب تنفي اختطاف احد عناصر جيشها وجماعة مسلحة تعلن مسؤوليتها عن العملية


نفت مصادر عسكرية إسرائيلية اليوم الجمعة صحة الأنباء التي تحدثت عن اختطاف احد عناصر الجيش الإسرائيلي قرب مطار بن غوريون في تل أبيب، رغم إعلان جماعة مسلحة غير معروفة مسؤوليتها عن عملية الاختطاف التي قالت إنها تمت بنجاح.

وقالت المصادر العسكرية الإسرائيلية إن وحدات الجيش القريبة من مطار بن غوريون أحصت عسكرييها ولم تبلغ عن فقدان أي احد منهم، مؤكدة أنها لا تزال تحقق في القضية.

وكانت مجندة إسرائيلية قد أبلغت السلطات بأنها شاهدت رجلين يدفعان بقوة جنديا إلى داخل سيارة قرب قاعدة عسكرية قريبة من المطار بعد ظهر اليوم.

وعلى اثر البلاغ، أقامت الشرطة الإسرائيلية حواجز على الطرقات الرئيسية في محيط تل أبيب بحثا عن مشتبه بهم، مما تسبب بعرقلة حركة السير قرب مطار المدينة.

وأمرت الأجهزة الأمنية برفع الحواجز مساء يوم الخميس ومعاودة الأنشطة الطبيعية.

"جيش القدس" وعلى صعيد متصل، أعلنت جماعة غير معرفة تطلق على اسمها "جيش القدس،" وفقا لتقارير إعلامية، مسؤوليتها عن عملية الاختطاف التي قالت إنها تمت بنجاح.

وقالت الجماعة في بيان إن ناصرها تمكنوا من الانسحاب من موقع العملية وبرفقتهم الجندي الأسير، متعهدين بنشر مزيد من التفاصيل في وقت لاحق.
XS
SM
MD
LG