Accessibility links

logo-print

يحيى الحوثي لـ"راديو سوا": الحوثيون رفضوا الهدنة لأنها شكلية وتخدم فقط أهداف الحكومة


قتل خمسة جنود يمنيين و16 متمردا بعد تجدد الاشتباكات في محافظة صعدة في اليمن بين القوات الحكومية ومسلحين من جماعة الزعيم الديني عبد الملك الحوثي والتي استخدمت فيها الدبابات والطائرات.

وفي وقت سابق، اختطف أنصار الحوثي 15 يمنيا يعملون في منظمة الهلال الأحمر، بعد أن هاجموا معسكرا للاجئين.

وكشف حسن المناع محافظ منطقة صعدة اليمنية عن وجود أطباء وممرضين بين المختطفين.

وجاءت عمليات الخطف أمس الخميس بعد أن أعلن اليمن ستة شروط لوقف إطلاق النار مع المتمردين بعد أيام من شن قوات حكومية هجوما عليهم في شمال البلاد.

ورفض المتمردون عرض الهدنة ونفوا احتجاز أي مدنيين مخطوفين.

وقال زعيمهم إن الهدنة هي محاولة لتضليل الرأي العام واتهم الحكومة بأنها لا تحاول جديا السعي لحل الصراع.

"هدنة شكلية"

وتعليقا على أحداث اليمن، اتهم النائب البرلماني اليمني السابق يحيى بدر الدين الحوثي في اتصال هاتفي مع "راديو سوا" من مقر إقامته في ألمانيا، الحكومة اليمنية بقتل عشرات المدنيين في محافظة صعدة خلال يومين من القصف على معاقل الحوثيين هناك، واصفا جميع القتلى بأنهم مدنيون.

وقال يحي الحوثي نجل بدر الدين الحوثي وشقيق حسين الحوثي إن الحوثيين رفضوا الهدنة المقترحة من قبل الحكومة لأنها هدنة شكلية تخدم فقط أهداف الحكومة وتحسن من صورتها.

واتهم الحوثي الحكومة اليمنية بالتورط في حادث اختطاف الأجانب الأخير وهم خمسة ألمانيين وبريطاني في يونيو/حزيران الماضي، وهو حادث حملت الحكومة الحوثيين المسؤولية عنه.
XS
SM
MD
LG