Accessibility links

logo-print

هبوط أسعار النفط وتراجع ثقة المستهلكين في الولايات المتحدة


خسر النفط المكاسب التي كان قد حققها وهبط عن مستوى 68 دولارا للبرميل يوم الجمعة بعد تقرير يظهر تراجعا لثقة المسستهلكين في الولايات المتحدة وهو ما قوض التوقعات لزيادة في الطلب ودفع الأسهم الامريكية للهبوط.

فقد هبط الخام الأميركي الخفيف للعقود تسليم سبتمبر/ ايلول 3.01 دولار أو 4.27 بالمئة ليسجل في التسوية ببورصة نيويورك التجارية "نايمكس" 67.51 دولارا للبرميل بعد أن تراوح في نطاق حده الأدنى 67.12 دولار والأعلى 71.60 دولارا.

وفي لندن تراجع خام القياس الأوروبي مزيج برنت 1.07 دولار أو 1.46 بالمئة إلى 72.50 دولارا للبرميل.

وجاءت هذه الخسائر -وهي الأكبر منذ الـ 29 من يوليو/ تموز- بعد أن أظهر مسح لوكالة أنباء رويترز وجامعة ميشيغان للمستهلكين أن ثقة المستهلك الأميركي هبطت في أوائل أغسطس /آب إلى أدنى مستوى لها منذ مارس اذار.

وكان النفط قد قفز في وقت سابق من يوم الجمعة مدعوما ببيانات يوم الخميس أظهرت أن المانيا وفرنسا -وهما أكبر اقتصادين في منطقة اليورو- سجلتا نموا في الربع الثاني من العام لتضعا نهاية للركود قبل الموعد المتوقع.

وتضاعفت أسعار النفط إلى أكثر من الضعفين من مستويات أقل من 33 دولارا للبرميل هوت اليها في ديسمبر/ كانون الأول. ويقول محللون إن معظم الدعم للنفط يأتي حتي الآن من الآمال في التعافي من التباطؤ الاقتصادي وليس من العوامل الأساسية للعرض والطلب.
XS
SM
MD
LG