Accessibility links

الرئيس باراك أوباما يدافع في كلمته الإذاعية الأسبوعية عن خطته لإصلاح نظام التأمين الصحي


دافع الرئيس باراك أوباما في كلمته الأسبوعية عن خطته لإصلاح نظام التأمين الصحي، وقال إن القصص التي سمعها من خلال لقاءاته مع الناس والذين وجدوا أنفسهم فيها بلا تأمين صحي لمدة عام أو أكثر، تدفعه لأن يتمسك بخطة الإصلاح. وقال أوباما إن جماعات تدافع عن مصالح المستفيدين من الوضع الحالي تخيف الناس من نتائج الإنفاق على هذه الخطة، وقال:

إن الوقت الآن عصيب، والتاريخ يخبرنا بالكثير، فكلما اقتربنا من إصلاح نظام التأمين الصحي، تتحرك جماعات الدفاع عن المصالح الخاصة لإبقاء الوضع على حاله ويستخدمون تأثيرهم وحلفاءهم السياسيين لترويع الناس لإبعادهم عن طريق الإصلاح.

وتلقى خطة أوباما إعتراضات، خصوصاً من قادة الحزب الجمهوري الذين يشبّهونها بالشيوعية السوفيتية.

وقال السناتور أورين هاتش في رده على كلمة الرئيس أوباما الأسبوعية:

"الحصول على تأمين صحي جيد وبسعر مناسب ليس مسألة خاصة بالجمهوريين أو الديموقراطيين، بل هي قضية الشعب الأمريكي، والحل لا يتمثل في زيادة الإنفاق وزيادة الضرائب وزيادة التدخل الحكومي."

وقد بدأ أوباما الجمعة جولة في الولايات الغربية تهدف إلى إقناع الرأي العام بأهمية إصلاح نظام التأمين الصحي وطمأنة الناس إلى أن مشروعه ليس شراً كما يصوّره لهم خصومُه.
XS
SM
MD
LG