Accessibility links

logo-print

نقابة الصحافيين التونسيين تعاني مشاكل أدت إلى استقالة أربعة من مجلس إدارتها


اتهم رئيس النقابة الوطنية للصحافيين التونسيين ناجي البغوري الحكومة بالعمل على زعزعة عمل النقابة من خلال المؤتمر الاستثنائي الذي بدأ السبت لانتخاب مكتب تنفيذي جديد للنقابة.

وكانت محكمة البداية في تونس قد رفضت الجمعة الدعوى التي رفعها البغوري لإبطال عقد المؤتمر الذي يجسد برأيه قرارا سياسيا بلباس قانوني منددا بالحملة المنظمة التي تقودها السلطة ضد النقابة.

وتعاني النقابة من أزمة حادة منذ الرابع من أيار/مايو بعد نشر تقرير حول وضع حرية الصحافة في تونس.

وندد هذا التقرير الذي نشر في اليوم العالمي لحرية الصحافة بما وصفه بالاعتداءات على حرية الصحافة والصحافيين.

وتعرض التقرير لانتقادات شديدة من قبل المعارضين لإدارة النقابة وقالوا انه شكل أداة للمعارضة قبل الانتخابات الرئاسية والتشريعية المقررة في تشرين أول/أكتوبر.

وكان الاتحاد الدولي للصحافيين قد أيد حق النقابة في نشر التقارير المستقلة.
XS
SM
MD
LG