Accessibility links

العثور على 10 جثث مجهولة الهوية في بغداد


كشفت قيادة عمليات بغداد عن عثورها على 10 جثث في منطقة قناة الجيش، الأمر الذي يهدد بعودة ظاهرة انتشار الجثث مجهولة الهوية إلى المشهد الأمني.

وعثرت كتائب الهندسة العسكرية في قيادة الفرقة الآلية التاسعة الجثث المجهولة الهوية أثناء تنفيذها لعمليات تطهير في مناطق قناة الجيش، بدءا من الحدود الشمالية لبلدية الأعظمية وصولا إلى بلدية الغدير.

وأكد الناطق باسم عمليات بغداد اللواء قاسم عطا في حديث لمراسل"راديو سوا" العثور على كميات كبيرة من الأسلحة والمواد المتفجرة، أضافة إلى الجثث.

وأوضح عطا أن الجيش وبالتعاون مع فرق أمانة العاصمة والدوائر البلدية التابعة لها، قطع شوطا في إنجاز مشروع التطهير الذي طلبت الشركات الأجنبية مقابل تنفيذه مبالغ طائلة.

فيما أشار المنسق الإعلامي للفرقة الهندسية التاسعة الملازم الأول مصطفى غيثان، إلى أن هدف عملية التطهير هو لتهيئة المناطق أمام أمانة بغداد بغية إنجاز مشاريعها من متنزهات وحدائق.

يشار إلى أن مناطق واسعة في عموم العراق بحاجة إلى عمليات تطهير بسبب انتشار أعداد كبيرة من الألغام التي خلفتها الحروب الماضية، فضلا عن مخابئ الأسلحة التابعة للجماعات المسلحة والجيش العراقي السابق.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد صلاح النصراوي:
XS
SM
MD
LG