Accessibility links

اتهام سيدة بتدبير حريق في خيمة زفاف بالكويت أسفر عن مقتل 43 شخصا


أقرت مطلقة كويتي تحول حفل زفافه إلى كارثة مساء السبت الماضي بأنها أضرمت الحريق الذي أودى بحياة 43 شخصا في خيمة الضيوف، موضحة أنها أرادت بذلك الانتقام من زوجها السابق، حسبما ذكرت الصحف الكويتية اليوم الاثنين.

واكتفى متحدث باسم وزارة الداخلية بالقول للتلفزيون الكويتي إنه "تم التعرف على منفذ الحريق واعترف بأنه عمل لأسباب شخصية"، بدون أن يذكر المطلقة البالغة من العمر 23 عاما.

وأفادت صحيفة القبس أن المرأة أقرت للشرطة بأنها أضرمت النار في خيمة الضيوف المخصصة للنساء والأطفال بواسطة البنزين انتقاما "لسوء معاملة" تعرضت لها من زوجها السابق.

وأضافت الصحيفة نقلا عن مصادر أمنية لم تحددها أن خادمة آسيوية للزوجة السابقة شاهدت ربة عملها ترش الوقود حول الخيمة قبل إضرام النار وأبلغت الشرطة عنها.

من جهة أخرى أعلن قائد جهاز الإطفاء اللواء جاسم منصوري أن آخر حصيلة للحريق بلغت 43 قتيلا بعد وفاة امرأتين أصيبتا بحروق خطيرة.

وكانت حصيلة سابقة قد أفادت عن مقتل 41 شخصا جميعهم نساء وأطفال في حريق خيمة أقيمت بمناسبة حفل زفاف في الجهراء شمال غرب العاصمة الكويتية.

وقال اللواء منصوري إن تسعين شخصا أصيبوا بدرجات متفاوتة في الحريق الذي أتى على الخيمة خلال دقائق وسبب كارثة وخسائر بشرية لا سابق لها في تاريخ هذه الدولة النفطية.

XS
SM
MD
LG