Accessibility links

دراسة: 40 بالمئة من رسائل تويتر ثرثرة لا معنى لها


وجدت دراسة أجرتها مؤسسة لأبحاث السوق في الولايات المتحدة أن نحو 40 بالمئة من الرسائل التي ترسل عبر خدمة تويتر "ثرثرة لا معنى لها" من نمط "أنا آكل سندويتش الآن".

فقد أجرت مؤسسة "بير آناليتكس" Pear Analytics، ومقرها في سان أنتونيو في ولاية تكساس مسحا عشوائيا على 2000 رسالة من البث العام في تويتر وقسمتها إلى ستة فئات، هي: أخبار، ورسائل دعائية مزعجة، وترويج ذاتي، وثرثرة لا معنى لها، ومحادثة، ومعلومات قيمة يتم تمريرها.

وقالت مؤسسة بير إن 40.55 بالمئة من الرسائل كانت "ثرثرة لا معنى لها" بما مجموعه 811 رسالة.

وشكلت "رسائل المحادثات" التي حددت على أنها رسائل تتردد ذهابا وإيابا بين مستخدمين حول موضوع ما أو محاولة لبدء محادثة شكلت 37.55 بالمئة من مجموع الرسائل أو 751 رسالة.

أما الرسائل التي اعتبرت "معلومات قيمة يتم تمريرها"، وهي الرسائل التي تصل إلى مستخدمين فيعيدون إرسالها إلى غيرهم، فشكلت 8.70 بالمئة من مجموع الرسائل، أي 174 رسالة.

وأما رسائل "الترويج الذاتي"، والتي تأتي غالبا من الشركات، فشكلت 8.85 بالمئة أو 117 رسالة، ويتلوها رسائل الإعلانات المزعجة spam والتي شكلت 3.75 بالمئة أو 75 رسالة.

وأخيرا تأتي الرسائل التي تحتوي أخبارا من مؤسسات إخبارية رئيسية والتي مثلت 3.60 بالمئة من الرسائل أو 72 رسالة.

وقالت الشركة إنها تنوي إجراء الدراسة مرة كل ثلاثة أشهر لكي تحدد اتجاهات الاستخدام في تويتر.
XS
SM
MD
LG