Accessibility links

logo-print

اليمن يعلن مقتل 100 من الحوثيين واثنين من قادتهم في معارك عنيفة مع الجيش في صعدة


أعلنت الحكومة اليمنية الأحد مقتل أكثر من 100 متمرد بينهم اثنان من القادة الحوثيين في معارك عنيفة مع الجيش قرب محافظة صعدة الواقعة على الحدود مع السعودية.

وقالت الحكومة في بيان أصدرته لوسائل الإعلام إنه جرى "اكتشاف أكثر من 100 جثة لعناصر حوثية على جوانب الطرقات خارج مدينة سفيان وهي على ما يبدو لعناصر فرت من القتال العنيف الذي دار حول مدينة سفيان لتطهيرها وتم ملاحقتها عبر الطرقات المؤدية إلى صعدة."

وأوضحت الحكومة أن اثنين من قادة التمرد هما محسن هادي القعود وصالح جرمان قتلا في منطقة حرف سفيان بمحافظة عمران وأن آخرين اعتقلوا. ولم يؤكد المتمردون تلك المعلومات غير أنهم كانوا قد أشاروا إلى أن طائرات يمنية قصفت حيا تجاريا قرب صعدة.

في حين أوضح مصدر عسكري يمني أن الغارة استهدفت محطة للبنزين تستخدم لتزويد المتمردين بالوقود.

وتأتي الهجمات الجديدة بعد يومين من تجديد الرئيس اليمني علي عبدالله صالح شروط وقف إطلاق النار مع المتمردين، مؤكدا في الوقت نفسه أن الحكومة "ستواجه هذه الفتنة بحسم" إذا رفض المتمردون السلام.

واستخدمت القوات اليمنية الضربات الجوية والدبابات والمدفعية في الهجوم الذي وصفه مسؤولون بأنه محاولة لسحق التمرد الذي يقوده عبد الملك الحوثي.

وأصدرت السفارة الأميركية في صنعاء بيانا حثت فيه كلا الطرفين على العودة إلى اتفاق وقف إطلاق النار الذي توصلا إليه العام الماضي وطالبتهما بضمان سلامة عمال الإغاثة وضمان وصول إمدادات الإغاثة الطارئة لمخيمات النازحين.
XS
SM
MD
LG