Accessibility links

logo-print

وفد كوريا الشمالية إلى جنازة رئيس كوريا الجنوبية السابق يبحث تجاوز التوتر بين البلدين


شارك عشرات الآلاف في مراسم تشييع جنازة رئيس كوريا الجنوبية السابق كيم داي جونغ المعروف بمواقفه الداعمة للديموقراطية والحاصل على جائزة نوبل للسلام عن مجهوداته في إطار تحقيق المصالحة بين زعماء الكوريتين.

ومن بين الوفود المعزية وفد خاص من كوريا الشمالية ويتوقع أن يبدأ هذا الوفد كذلك محادثات تهدف إلى تجاوز حالة التوتر المتصاعدة بين الجانبين في الآونة الأخيرة.

وقد التقى الوفد الكوري الشمالي رئيس كوريا الجنوبية لي ميونغ باك وسلمه رسالة شفوية من الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ ايل.

وقد عقد اللقاء الذي استمر 30 دقيقة الأحد في قصر الرئاسة بالعاصمة صول حيث شرح الرئيس لي ميونغ باك المبادئ الراسخة والحازمة لسياسة حكومة كوريا الجنوبية تجاه كوريا الشمالية، وطلب من الوفد الكوري الشمالي إبلاغ الرسالة إلى الرئيس كيم جونغ ايل.

ويقول لي دونغ كوان الناطق باسم مكتب الرئاسة فى كوريا الجنوبية: "نقل الوفد الكوري الشمالي خلال الاجتماع تعازيه إلى الرئيس لى ميونغ باك. من جانبه شرح الرئيس ميونغ باك موقف حكومة صول تجاه كوريا الشمالية وطلب من الوفد أن يقوم بتوصيل الرسالة إلى الرئيس الكوري الشمالي كيم جونغ ايل."

وأضاف المتحدث باسم الرئاسة في كوريا الجنوبية: "أعرب الوفد عن شكره للرئيس لي ميونغ باك على إتاحته الفرصة لعقد هذا الاجتماع كما أعرب عن موقف دولته بشأن ضرورة إيجاد سبل للتعاون والحوار لحل المشاكل العالقة بين البلدين."
XS
SM
MD
LG