Accessibility links

لجنة آثار مصرية تشكك بتاريخ تشييد هرم خوفو


قالت اللجنة العلمية الأثرية المصرية المكلفة بدراسة تاريخ بناء الهرم الأكبر "خوفو" في محافظة الجيزة إنها لم تعثر على أي أدلة علمية أو أثرية أو لغوية تؤكد تشييد الهرم في الـ 23 من أغسطس/آب كما كان يعتقد سابقا.

وجاء الإعلان خلال الاجتماع عقدته اللجنة أمس السبت برئاسة أمين عام المجلس الأعلى للآثار زاهي حواس وحضور ثمانية من علماء الآثار من داخل وخارج اللجنة الدائمة للآثار.

يشار إلى أن محافظة الجيزة كانت قبل هذا العام تحتفل في الـ 23 من هذا الشهر بعيدها القومي على اعتبار انه تاريخ تشييد هرم خوفو، اكبر الأهرام في المحافظة.

وأوضح حواس أنه يعتزم الاجتماع مع محافظ الجيزة سيد عبد العزيز لبحث اختيار تاريخ جديد يرجع لأحد الاكتشافات الأثرية الأخرى ليكون يوما قوميا للمحافظة.

وكانت الجيزة تحتفل بعيدها القومي يوم 21 مارس/آذار بمناسبة مقاومة أهالي قرية الشوبك التابعة لمدينة البدراشين للاحتلال الإنكليزي عام 1919، وعندما انتقلت مدينة البدرشين إلى محافظة 6 أكتوبر أصبح التاريخ المذكور عيدا قوميا لمحافظة 6 أكتوبر.

يشار إلى أن الهرم الأكبر أو "هرم خوفو" هو الأكبر بين سلسلة أهرام في الجيزة تضم هرمي خفرع ومنقرع، قد شيد في عهد الملك خوفو بين الأعوام 2528 و 2551 قبل الميلاد واستغرق بناءه نحو 20 عاما.

ويبلغ طول كل ضلع من أضلاع قاعدة الهرم المربعة 230 مترا، وبارتفاع عمودي يبلغ نحو 147مترا.

وبلغ عدد الأحجار التي استخدام في الهرم الذي قام ببنائه 25 ألف عامل، 2.3 مليون حجر يبلغ معدل وزن كل منها 2.5 طن.
XS
SM
MD
LG