Accessibility links

logo-print

المكوك ديسكفري ينطلق الثلاثاء بسبعة رواد استعدادا للقيام بثلاث مهمات خارج محطة الفضاء


ينطلق مكوك الفضاء ديسكفري بسبعة رواد فضاء بينهم سويدي الثلاثاء إلى محطة الفضاء الدولية وعلى متنها غرفة نوم جديدة وجهاز جري للرياضة وثلاجة ومؤنا وتجهيزات أخرى.

وسينقل المكوك كذلك عضوا جديدا إلى طاقم المحطة هو الرائدة الأميركية نيكول ستوت التي ستحل مكان مهندس المحطة الأميركي تيم كوبرا. ويعود هذا الأخير إلى الأرض مع المكوك ديسكفري.

وتبدو آخر توقعات الأرصاد الجوية مشجعة مع 70 بالمئة من الفرص المؤاتية عند موعد إطلاق المكوك المقرر الثلاثاء عند الساعة 05,36 بتوقيت غرينتش من مركز كينيدي الفضائي قرب كيب كانافيرال في فلوريدا في جنوب شرق الولايات المتحدة. وتتواصل التحضيرات بشكل طبيعي للمهمة.

وقد وصل أفراد طاقم ديسكفري وهو بقيادة ريك ستوركوو إلى مركز كينيدي الفضائي مساء الأربعاء.

وينقل ديسكفري 6,8 طنا من الحمولة الموضوعة في قمرة مضغوطة أطلق عليها اسم "ليوناردو" قدمتها وكالة الفضاء الإيطالية وهي ملتحمة بجزء المكوك المخصص للشحن. وبعد الالتحام بمحطة الفضاء الدولية ستلتحم هذه القمرة بدورها موقتا بالمحطة لتفريغ حمولتها.

ومن المقرر القيام بثلاث مهمات في الفضاء خارج المحطة تستمر كل واحدة منها ست ساعات ونصف الساعة في فرق من رائدين خلال المهمة التي تستمر 13 يوما وهي الرابعة لمكوك فضائي هذه السنة من أصل خمس مهام مقررة.

الرواد يمارسون الرياضة بانتظام

وينبغي على رواد المحطة ممارسة الرياضة بانتظام خلال إقامتهم الطويلة في أجواء انعدام الجاذبية للحد من خسارتهم من الكتلة العضلية.

وستكون الرحلة الـ28 لمكوك فضائي والمهمة الثلاثين في إطار بناء محطة الفضاء الدولية الذي بدأ في 1998.

ومحطة الفضاء الدولية مشروع كلفته 100 مليار دولار تشارك فيه 16 دولة وتموله خصوصا الولايات المتحدة.
XS
SM
MD
LG