Accessibility links

logo-print

علاوي يحمل الحكومة العراقية المسؤولية الكاملة والمباشرة عن تدهور الأوضاع الأمنية


حمّل رئيس القائمة العراقية الوطنية إياد علاوي الإثنين، الحكومة المسؤولية الكاملة والمباشرة عن تدهور الأوضاع الأمنية في العراق، وطالبها بـالإعلان أمام الملأ عن مسؤوليتها عن هذا التدهور.

وأضاف علاوي في حوار أجرته معه صحيفة "الشرق الأوسط "في لندن أن الحكومة لم تكن صادقة عندما تحدثت عن استعداد القوات الأمنية لتحمل مسؤولياتها.

وفي رده على سؤال حول ما حققته الحكومة قال علاوي إنها لم تحقق أي شيء، وإنما استنزفت إمكانيات العراق، وأن هناك تراجعا في كل المجالات.

قتلى وجرحى جنوب شرق بغداد

على صعيد متصل، أفادت وكالات الأنباء بمقتل 11 شخصا وإصابة آخرين في انفجار قنبلتين كانتا مثبتتين في حافلتين بالقرب من مدينة الكوت جنوب شرق بغداد.

وقالت مصادر أمنية في بغداد الاثنين إن قنابل كانت موضوعة في حافلتين قتلت 11 شخصا وأصابت 12 آخرين قرب بلدة الكوت.

ويقول بعض المحللين إن الشقاق بين الجماعات الطائفية يتحمل جانبا من أعمال العنف الأخيرة التي أثارت التساؤلات بشأن مدى قدرة قوات الأمن المحلية على حفظ الأمن بالعراق وعدم العودة مرة أخرى إلى موجة العنف الطائفي العنيفة التي تفجرت عقب غزو العراق في عام .2003
XS
SM
MD
LG