Accessibility links

العثور على فتاة تم خطفها منذ 18 عاما


عثرت الشرطة الأميركية على شابة خطفت العام 1991 في كاليفورنيا في سن الـ11 وذلك بعدما احتجزت في حديقة منزل على مدى 18 عاما في منطقة سان فرانسيسكو مع طفليها اللذين حملتهما من خاطفها.

وخطفت جايسي دوغارد في العاشر من يونيو/حزيران 1991 من ساوث لايك تاهو في مقاطعة الدورادو على بعد حوالي 200 كيلومتر شمال شرق سان فرانسيسكو أمام عيني زوج والدتها.

وأعلن مساعد شريف مقاطعة الدورادو فرد كولار أن جايسي دوغارد البالغة حاليا 29 عاما عثر عليها بصحة جيدة بعد معاناة دامت 18 عاما.

وأظهرت التحقيقات أن الشابة كانت تقيم منذ خطفها في حديقة منزل خاطفها حيث كان هناك خيمة أمضت فيها جايسي وطفلتاها القسم الأكبر من حياتهن، والطفلتين هما في سن الـ15 والـ11 الأمر الذي يعني أن جايسي أنجبت ابنتها البكر في سن الـ14، ولم تذهب أي من الفتاتين إلى المدرسة أو إلى طبيب حيث تم عزلهن بشكل تام.

واتخذ الخاطف كل الإجراءات لعزل الضحايا عن العالم الخارجي حيث كان احد الملاجئ مجهزا بعازل للصوت ولا يمكن فتحه إلا من الخارج.

وأوقف مكتب التحقيقات الفدرالي صاحب المنزل والخاطف المحتمل فيليب غاريدو والبالغ من العمر 58 عاما مع زوجته نانسي، وكان الخاطف خاضعا لإطلاق سراح مشروط بعد إدانته بعملية اغتصاب في نيفادا.

ولا يزال الغموض يلف بعض جوانب ظهور جايسي دوغارد.
XS
SM
MD
LG