Accessibility links

logo-print

عباس يؤكد أن السلطة الفلسطينية لا تضع شروطا لاستئناف مفاوضات السلام


أكدّ رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، أن السلطة الفلسطينية لا تضع أي شروط على صعيد استئناف مفاوضات السلام مع الإسرائيليين، وأبلغ عباس أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني خلال لقائه معه الاثنين في الدوحة أن مطلب وقف النشاطات الاستيطانية بما فيها النمو الطبيعي لهذه المستوطنات، لا يعتبر شرطاً فلسطينياً بل هو التزام في خارطة الطريق يتوجب على إسرائيل تنفيذه، بالإضافة إلى استئناف مفاوضات الوضع النهائي حول جميع القضايا.

وكان أمير قطر قد استقبل عباس الأحد في الدوحة في زيارة رسمية تستغرق يومين وبحث معه الوضع الفلسطيني وملف السلام في المنطقة.

وأعلن عضو اللجنة التنفيذية في منظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات أن اللقاء مع أمير قطر كان معمقا وإيجابيا للغاية حيث تركز النقاش على مجموعة من المحاور أولها الوضع الفلسطيني الداخلي.

وأضاف عريقات أن عباس أبدى جهوزيته لإنجاح الحوار بين حركتي فتح وحماس، مؤكدا أن المطلوب الآن هو حكومة توافق تستطيع منع الصراع الفلسطيني وإعادة إعمار غزة وتأهيل الفلسطينيين لإجراء انتخابات رئاسية وتشريعية بالتوافق ما بين الجانبين.

من جانبه، أكد المستشار الإعلامي للرئيس الفلسطيني نبيل أبو ردينة للصحافيين أن هناك دعما قطريا واضحا لجهود المصالحة الفلسطينية.

وأضاف أبو ردينة: "هناك توافق فلسطيني-قطري على وجوب استمرار الحوار لإنهاء الانقسام وبذل الجهود اللازمة لدعم الرئيس أبو مازن كونه المسؤول الرئيسي عن المفاوضات إذا ما استؤنفت".
XS
SM
MD
LG