Accessibility links

توقعات بانطلاق لعبة فيديو تحيي تراث فرقة البيتلز


ينتظر عشاق العاب الفيديو لعبة "البيتلز: فرقة الروك" التي تقرر إطلاقها في الأسواق في التاسع من سبتمبر/أيلول.

وتسمح اللعبة للاعبين بأن يعيشوا لحظات ذروة نجاح فريق البيتلز على الساحة العالمية.

وفي اللعبة يستطيع اللاعب الانضمام إلى الأعضاء الأربعة لفرقة البيتلز وهم شبان يافعون من ليفربول، كعضو خامس، تمثل مواهبه الموسيقية معيار الفوز أو الخسارة في اللعبة.


وتقوم اللعبة على وصل الأدوات الموسيقية للاعب بالشاشة التي تدور أحداث اللعبة الالكترونية خلفها، مما يسمح بمشاركة أعضاء الفرقة المجسدين برسوم متحركة في اختبارات أدائهم لتشكيل الفرقة المثالية.

وإذا كان الأداء منسجما، يفوز اللاعب بعضوية في فريق البيتلز.

وتسمح اللعبة التي طورها ستوديو "هارمونيكس" الأميركي للاعبين بأن يصبحوا أعضاء في البيتلز منذ بدايات الفرقة في أحياء ليفربول، وتحديدا في ملهى "كافيرن كلاب".

وكان بول ماكارتني علق على المشروع لدى الإعلان عنه بالقول انه فكرة ممتعة تسمح بزيادة إعجاب الناس بالبيتلز وموسيقاهم.

والى جانب ماكارتني، ساهم في انجاز اللعبة رينغو ستار العضو الرابع في البيتلز إضافة إلى يوكو اونو واوليفيا هاريسون أرملتي جون لينون وجورج هاريسون.


وأعرب رينغو ستار في بيان عن سعادته في أن يجد إرث البيتلز امتدادا طبيعيا له في العالم الرقمي الذي نعيشه في القرن الـ21 على حد تعبيره.


وتتضمن لعبة الفيديو الالكترونية التي ستباع على الانترنت 45 أغنية رئيسية من أغاني الفرقة البريطانية الشعبية، إضافة إلى أغاني متفرقة أخرى.
ومن الممكن استخدام اللعبة في برامج "اكس بوكس 360" من مايكروسوفت، و"بلايستايشن 3" من سوني بالإضافة إلى "ويي" من "نينتندو".
XS
SM
MD
LG