Accessibility links

واشنطن تستبعد إعادة التفاوض مع طوكيو بشأن القواعد العسكرية على الأراضي اليابانية


استبعدت واشنطن إعادة التفاوض مع طوكيو على الاتفاق الذي توصل إليه الطرفان بشأن القواعد العسكرية على الأراضي اليابانية، وذلك بعد أن تعهد حزب يسار الوسط الذي سيشكل الحكومة اليابانية المقبلة بإعادة النظر في الوجود العسكري الأميركي في اليابان.

وسبق لرئيس الوزراء الياباني الجديد يوكيو هاتوياما أن دعا الولايات المتحدة إلى إغلاق قاعدة فوتينا في جزيرة اوكيناوا، وهي قاعدة تثير خلافا منذ أمد بعيد بين البلدين كونها تقع في منطقة مأهولة مكتظة بالسكان. إلا أن المتحدث باسم الخارجية أيان كيلي أكد أن بلاده لن تتراجع عن الاتفاق الذي أبرم قبل أشهر مع الحكومة اليابانية السابقة.

ضغوط للحد من الانبعاثات

من ناحية أخرى، وعد الحزب الديموقراطي الذي يستعد لتسلم مقاليد السلطة في اليابان بالحد من انبعاثات البنزين بنسبة 25 بالمئة بحلول عام 2020، وذلك باللجوء إلى استهلاك المصادر المتجددة للطاقة. يأتي هذا في الوقت الذي تتزايد الشكوك من جانب جماعات الحفاظ على البيئة بخصوص وفاء الحزب بهذه التعهدات التي تشكل تحولا جذريا في استهلاك الطاقة في اليابان.

يذكر أن الضغوط تزايدت على اليابان لاتخاذ تدابير أكثر حزما بعد أن سجلت طوكيو زيادة في الانبعاثات بمقدار اثنين فاصل ثلاثة بالمئة بشكل يتجاوز الحد المنصوص عليه في اتفاقية كيوتو.

XS
SM
MD
LG