Accessibility links

منظمة حقوقية تدعو القذافي إلى إلغاء القوانين القمعية في ليبيا والإفراج عن السجناء السياسيين


دعت منظمة هيومن رايتس ووتش التي تعنى بحقوق الإنسان، الزعيم الليبي معمر القذافي إلى الإفراج عن السجناء السياسيين وإلغاء القوانين القمعية المعمول بها في البلاد منذ عقود.

وقال توم بوتيوس مدير مكتب المنظمة في لندن إنه رغم توجه ليبيا نحو الإصلاح في السنوات القليلة الماضية فما تزال القوانين والسياسات التي تقيد الحريات والحقوق الأساسية للمواطن الليبي سارية المفعول.

وأضاف بوتيوس في مقابلة مع "راديو سوا":
"لاحظنا خلال السنوات القليلة الماضية اتخاذ خطوات في اتجاه تحسين حقوق الإنسان في ليبيا، لكنها ليست كافية، كما يجب التخلص من التراث المروع للانتهاكات عبر عملية تمارس فيها المحاسبة."

وقال المسؤول في منظمة هيومن رايتس ووتش إن الدول الغربية التي تربطها علاقات اقتصادية مع ليبيا، تخلت عن بعض مطالبها الخاصة بحقوق الإنسان في ليبيا للحفاظ على تلك المصالح.

كفالة مالية لإطلاق سراح سويسريين

من جهة أخرى، ذكرت الإذاعة السويسرية أن ليبيا طالبت بدفع كفالة مالية بقيمة 800 ألف دولار كشرط لإطلاق سراح رجلي الأعمال السويسريين اللذين تحتجزهما واللذين منعتهما من العودة إلى بلدهما.

ونسبت الإذاعة تلك المعلومات إلى مصادر لم تسمها قالت إنها على معرفة بتلك المسألة.

وكانت السلطات السويسرية قد ذكرت نهاية الأسبوع الماضي أن الرئيس هانز رودولف ميرز تلقى تأكيدات خطية بأنه سيسمح للرجلين بمغادرة ليبيا قبل نهاية أغسطس/ آب، غير أن وزير الخارجية الليبية صرح بعد ذلك بأن على الرجلين مقابلة المدعي العام قبل مغادرة ليبيا .
XS
SM
MD
LG