Accessibility links

logo-print

عبد المهدي: سنلقي القبض على منفذي جريمة الزوية قريبا


أكد نائب رئيس الجمهورية عادل عبد المهدي أن التحقيق في قضية سرقة مصرف الزوية لا يزال جاريا، وأن القبض عليهم سيكون قريبا، إن كانوا في داخل العراق.

وفي لقاء أجرته معه "قناة الحرة"، قال عبد المهدي إن البعض حاول استغلال الجريمة التي وصفها بـ"جريمة سرقة تطورت إلى جريمة قتل" للمس به، ولكنه تصرف ضمن واجباته، مذكرا أنه هو الذي أبلغ رئيس الوزراء بتفاصيل القضية في بدايتها.

وفي سؤال لمقدم البرنامج فيما إذا كان عبدالمهدي يعلم بأن العصابة التي نفذت عملية السطو على مصرف الزوية هي نفسها التي قامت بعمليات سرقة سابقة، نفى نائب رئيس الجمهورية أن يكون قد وصل إلى علمه أي شيء في هذا الصدد.
استمع للجزء الخاص بقضية الزوية الذي بثته الشقيقة "قناة الحرة":

XS
SM
MD
LG