Accessibility links

logo-print

ميسان تسعى لإعادة تأهيل الملعب الدولي ودعم الأندية المحلية


تعتزم الحكومة المحلية في محافظة ميسان اتخاذ إجراءات محددة لإنهاء المعاناة المالية للعديد من الأندية الرياضية التابعة لها عن طريق إيجاد منافذ جديدة للتمويل، في حين يتواصل العمل على إعادة تأهيل ملعب ميسان الدولي.

وقال نائب المحافظ خالد عبد الواحد كبيان إن هذه المنافذ الجديدة ستأتي عن طريق استيفاء بعض الرسوم التي مازالت بحاجة لتشريع يمكن بواسطته استيفاؤها بطريقة قانونية.

وأوضح كبيان في حديث خص به مراسل "راديو سوا" أن هناك اجتماعات مشتركة لهذا الغرض لتحديد آلية الدعم الذي ستقدمه المحافظة لهذه الأندية وعلى الأخص نادي ميسان ونادي نفط ميسان وبعض الإتحادات الفرعية التي حققت إنجازات رياضية على مستوى قارة آسيا.

وأعلن كبيان الذي يرأس في الوقت ذاته ممثلية اللجنة الأولمبية في المحافظة، أن وزارة الشباب والرياضة شكلت لجنة لدراسة إعادة تأهيل ملعب ميسان الدولي بكلفة ملياري دولار فضلا عن قيام شركة أجنبية وبالتعاون مع فريق الإعمار الأميركي بنصب أربعة أبراج إنارة كاشفة للملعب وإذاعة مع ساعة ألكترونية عملاقة بكلفة مليون دولار.

وتحاول أندية ميسان ومنذ نحو أربع سنوات الحصول على دعم مالي من المحافظة ومجلس المحافظة أسوة بأندية المحافظات الاخرى، في وقت يؤكد فيه المسؤولون المحليون عدم وجود قانون يوضح الآلية التي تصرف بواسطتها تلك الأموال.

التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في بغداد ضياء النعيمي:
XS
SM
MD
LG