Accessibility links

حزب الدعوة ينوي ترشيح المالكي لولاية ثانية في رئاسة الحكومة


كشف القيادي في حزب الدعوة الإسلامية حيدر العبادي عن نية حزبه ترشيح رئيس الحكومة نوري المالكي لولاية ثانية كرئيس للوزراء، بعد خوض الانتخابات المقبلة بقائمة ائتلاف دولة القانون.

وأوضح حيدري العبادي في تصريح لـ"راديو سوا" قوله: "نعتز بدولة رئيس الوزراء، ونراه مؤهلا لقيادة البلد. وهذا يتعلق بالناخبين، وبمقدار منح أصواتهم لقائمة ائتلاف دولة القانون بزعامة المالكي، سيتمكن من أن يكون يكون صاحب القائمة الأكبر، والترشح لمنصب رئيس الوزراء".

وأكد العبادي رفض حزب الدعوة بزعامة نوري المالكي الانضمام إلى تحالف يضم مكونات وأحزابا، وصل الخلاف بينها إلى الصراع المسلح والاغتيالات، على حد قوله:

"سيجد المواطن في ائتلاف دولة القانون كتلة متجانسة، تستطيع قيادة البلد، أما الكتل الأخرى فهي عبارة عن تجمع من أحزاب متناثرة ومتناقضة، وبعضها وصل إلى حد الصراع العسكري والقتل والاغتيالات. والمواطن سيشك بتلك الكتل".

بالمقابل أكد عضو الائتلاف الوطني العراقي عن التيار الصدري أحمد المسعودي انفتاح الائتلاف الجديد على جميع المكونات العراقية: "ضم الائتلاف الجديد ممثلين عن الشيعة والسنة والأكراد والتركمان، وبذلك استطاع أن يضم جميع مكونات الشعب العراقي".

إلى ذلك، أبدت قوى عراقية دعمها وتأييدها لمشاركة حزب الدعوة الإسلامية بزعامة رئيس الحكومة نوري المالكي في الانتخابات المقبلة بقائمة منفردة.

التفاصيل من مراسل "راديو سوا" في بغداد علاء حسن:
XS
SM
MD
LG