Accessibility links

logo-print

العراق وسوريا يطالبان تركيا بحصة عادلة من المياه


التقى في أنقرة اليوم الخميس وزير الموارد المائية عبد اللطيف رشيد مع نظيريه التركي والسوري لمناقشة تقاسم الموارد المائية لنهري دجلة والفرات، في وقت تصاعدت فيه مطالب بغداد ودمشق لأنقرة بتوزيع أكثر انصافا للموارد المائية.

وكانت دمشق اتهمت انقرة بترشيد مياهها ولاسيما في فصل الصيف بسبب مشروع "غاب" الضخم للري وبناء السدود على دجلة والفرات ضمن إطار تنمية الأناضول.

وبناء على اتفاق بين تركيا وسوريا تسمح الأولى بمرور معدل 500 متر مكعب في الثانية طول السنة من مياه الفرات لسوريا.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن وزير الطاقة والموارد الطبيعية التركي تانر يلدز قوله قبيل الاجتماع إن تركيا تسمح بضخ المياه بمعدل أكثر بقليل من المعدل المحدد.

وأشارت الوكالة إلى أن وزير البيئة التركي فيصل أراوغلو ووزير الري السوري نادر البني ووزير الموارد المائية العراقي لطيف رشيد سيدرسون مسألة الإشراف الموسمي على المياه التي تـُترك لسوريا والعراق من نهر الفرات ومسألة الجفاف، بحسب بيان من مكتب أراوغلو.

ومن المقرر أن يحضر الاجتماع أيضا خبراء من الدول الثلاث من أجل مناقشة إنشاء محطات مشتركة على النهرين لتنقية المياه.

XS
SM
MD
LG