Accessibility links

1 عاجل
  • أ ف ب: كيري يعلن أن اجتماعا أميركيا روسيا يعقد السبت في جنيف في محاولة لإنقاذ حلب

هل تنقذ تكنولوجيا الويب صناعة الموسيقى من الانهيار؟


يندمج عالما الموسيقى والانترنت في مؤتمر في نوب هيل بمدينة سان فرانسيسكو حيث يتبارى القائمون على الصناعتين في طرح الأفكار حول تكنولوجيا "الويب 2.0" واتجاهاتها التي تتراوح ما بين الشبكات الاجتماعية إلى الهواتف الذكية والكاميرات.

وأعرب كثير من المحللين في مؤتمر "باندويدث" عن اعتقادهم بأن تقنيات الإنترنت يمكن أن تنقذ صناعة الموسيقى التي تعاني من تراجع نسب المبيعات وانخفاض العائدات من الانهيار.

وأكد ستيفن وايت نائب رئيس الإنتاج وإدارة المحتوى في شركة "غراسنوت" المتخصصة في تكنولوجيا التعرف على الموسيقى المستخدمة على موقع أي تيون لبيع الملفات الموسيقية الخاص بشركة ابل، على توفر التكنولوجيا اللازمة لتمكين المستهلك والفنان على الإبداع.

واشترت شركة سوني "غراسنوت" العام الماضي بـ260 مليون دولار.

وأضاف وايت أن التكنولوجيا الآن موجودة لخلق أفضل الخبرات حول الموسيقى، معربا عن اعتقاده بأن الشيء ذاته ينطبق على السينما والتلفزيون، وغيرها من المحتويات الترفيهية.

وكشفت الشركة النقاب هذا العام عن خدمة CarStars التي تتيح للسائقين اختيار الموسيقيين المفضلين لديهم ليقوموا بتنسيق قوائم أغان موسيقية على أساس ما يعتقدون أنه يناسب اللحظة.

قال وايت "إننا نرى في المستقبل الكثير من العروض التي تتميز بخبرة أفضل بكثير مما هو موجود حاليا".

وتوقع وايت أن يتمكن المعجبون في المستقبل من التفاعل مع الفنانين بوسائل أخرى أكثر جدوى.

فعلى سبيل المثال تعتزم شركة "كرياتف الايز" قريبا إطلاق نسخة تجريبية من البرمجيات التي تسمح للفنانين باستئجار معجبين للمساعدة في تصميم وتوزيع ملصقات الحفل والتيشرتات فضلا عن أشرطة الفيديو والموسيقى والسير الذاتية.
XS
SM
MD
LG