Accessibility links

رئيس الغابون الجديد علي بونغو يعرب عن الأمل في عودة الهدوء التام بعد القلاقل وأعمال العنف


أعرب رئيس الغابون الجديد علي بونغو عن أمله في عودة الهدوء التام إلى البلاد بعد ثلاثة أيام من الإضطرابات وأعمال العنف التي تلت إعلان نتائج الانتخابات الرئاسية وأسفرت عن مقتل شخصين على الأقل في مدينة بورجنتي العاصمة الاقتصادية للبلاد.

وفيما تتوالى أعمال العنف في بورجنتي معقل المعارضة والتي تخضع لحظر التجول، تابع الرئيس بونغو في العاصمة ليبروفيل مباراة منتخب بلاده لكرة القدم مع منتخب الكاميرون وسط تعزيزات أمنية مشددة.

وبعيدا عن خسارة منتخب بلاده أمام الكاميرون يقول أحد المواطنين في الغابون حول الأوضاع الأمنية الحالية في العاصمة: "إنه أمر طبيعي في البداية، وفي كل البلدان ليس فقط في الغابون، دائما هناك معارضة خلال فترة الانتخابات، لكن بعد ذلك كل شيء سيكون على ما يرام، وقد ذهب المواطنون إلى مراكز أعمالهم هذا اليوم."

شركة نفط تنقل موظفيها من بورجنتي

وأعلنت عملاق النفط الفرنسية مجموعة توتال أنها قد رحلت العاملين لديها وعائلاتهم من مدينة بورجنتي إلى العاصمة. فيما أفاد شهود عيان بنزوح مئات العائلات عن المدينة تحسبا لتدهور الأوضاع الأمنية فيها.

وكانت المحكمة الدستورية قد أعلنت مساء الجمعة رسميا فوز علي بونغو في الانتخابات الرئاسية التي شهدتها البلاد يوم الأحد الماضي وبنسبة 41 بالمئة وسط منافسة ثلاثة من أبرز رموز المعارضة.

وفيما هنأ الزعيم الليبي معمر القذافي الرئيس الحالي للاتحاد الافريقي، علي بونغو على فوزه في الانتخابات الرئاسية، أعربت باريس عن نيتها التعاون مع الرئيس الغابوني المنتخب.
XS
SM
MD
LG